استشارات طبيةالأخباراهم الأخباركورونا الآن

الصحة تصدر دليلا للتعامل مع مصابي كورونا داخل مراكز ووحدات الأورام والغسيل الكلوي

كتب – احمد عبدالوهاب
أصدرت وزارة الصحة والسكان، دليلا إرشاديا بإجراءات مكافحة العدوى في وحدات علاج الأورام، وبمراكز ووحدات الغسيل الكلوي، للتعامل مع الحالات المشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد، حيث يجب على جميع الجهات إجراء فرز للمرضى منقوصي المناعة، ويتم سؤالهم عن ظهور أعراض تنفسية (سعال أو ضيق في التنفس)، مع أو بدون ارتفاع في درجة الحرارة، يتم السؤال أيضا عن مخالطة حالات مصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).
وأوضح الدليل، أنه يتم إلزام جميع المرضى بغسل الأيدي أو الفرك بالكحول قبل الجلسة، والإبلاغ عن أي ظهور للأعراض التنفسية، أو ارتفاع درجة الحرارة، مع ضرورة توفير الأحواض المخصصة لغسل الأيدي، ومضخات المحاليل الكحولية بأماكن تواجد المرضى.
ولفت الدليل إلى إبلاغ الجهات المعنية في حال وجود حالات مشتبهة داخل قسم إعطاء العلاج للمرضي منقوصي المناعة المترددين على العيادة الخارجية، مع العمل على تجميع الحالات المشتبهة لإجراء جلسة إعطاء العلاج خلال جلسة واحدة، حرصا على سلامة باقي المرضي، مع الحفاظ على المسافة البينية بين المرضى.
وأفاد بأن إعادة ترتيب أماكن انتظار المرضى، أو تقسيم جلسات إعطاء العلاج بطريقة يمكن بها الحفاظ على المسافة البينية بين المرضى وبعضهم، أثناء الانتظار لبداية الجلسة، وبحيث لا تقل عن ستة أقدام، بما يوازي مترا ونصف المتر، مع تقليل وقت الانتظار للحالات المشتبهة بالوحدة أو المركز قبل بدء الجلسة إلى أقل وقت ممكن.
وعن المستلزمات الواجب توافرها، ذكر الدليل أنه يجب توافر المستلزمات الخاصة بغسيل الأيدي (المنظفات والمطهرات المخصصة للتعامل مع الجلد السليم ومواد التجفيف).
وشرح الدليل أدوات الوقاية الشخصية الأساسية التي يجب ارتداؤها وهي، قناع طبي جراحي، وقفازات نظيفة أو معقمة (طبقا للإجراء)، وأقنعة تنفسية عالية الكفاءة (N95) في بعض الإجراءات التي تستلزم ذلك، وأردية واقية غير منفذة للسوائل (أبرون وجاون غير منفذ للسوائل )، والنظارات الوافية للعينين، وواقي الوجه.
وشمل الدليل إجراءات خاصة بالفريق الصحي المخصص للتعامل مع مرضى الأورام المؤكد أو المشتبه في إصابتهم بكورونا المستجد، حيث يحظر التواجد غير الضروري للعاملين في المكان الخاص بالمرضى، مع الالتزام بنظافة الأيدي، ويتم استخدام الماء الجاري والصابون، أو الدلك بالكحول، (أو استخدام المطهرات طبقا للإجراء)، ويجب الاهتمام بغسل الأيدي قبل وبعد أي تلامس مع المريض أو البيئة المحيطة به، وبعد خلع الواقيات الشخصية.
وأكد الدليل ضرورة تنظيف وتطهير محطات المرضى بعد نهاية كل جلسة لكل مريض، مع الحرص على تنظيف وتطهير قسم الأورام، في نهاية كل جلسة باستخدام المنظفات العادية، والكلور بتركيز 1000 في المليون.
وأكد الدليل ارتداء الواقيات الشخصية المناسبة (طبقا للإجراء)، مع التأكيد على ضرورة ارتداء (القناع الطبي الجراحي- القفاز النظيف- عباءة نظيفة غير منفذة للسوائل طويلة الأكمام- واقي العينين) عند القيام بإجراءات عادية وليست إجراءات تؤدي إلى خروج رذاذ.
وفي حال القيام بإجراءات تؤدي الي خروج رذاذ، مثل تركيب أنبوبة حنجرية أو خلعها، أو إجراء تشفيط الإفرازات من المرضي، أو إجراءات الإنعاش الرئوي، أو أخذ مسحة، يتم التأكيد على ارتداء القناع التنفسي عالي الكفاءة، والقفاز النظيف أو المعقم حسب طبيعة الإجراء، والعباءة الطبية النظيفة طويلة الأكمام، ونظارة واقية للعينين.
ولفت الدليل إلى أنه عند دخول أحد العمال لتنظيف وتطهير الغرفة، يتم الالتزام بارتداء “القناع الطبي الجراحي، والقفاز النظيف، ونظارة واقية للعينين، وواقي القدم”
وشدد على ضرورة توافر أدوات نظافة ومطهر للأسطح والبيئة، مثل محاليل الهيبوكلورايت، وتخصيص أدوات ومستلزمات خاصة بالمريض أو المشتبهة به، ويتم تنظيف وتطهير المفروشات الخاصة بالمريض في مغسلة المستشفى كباقي المفروشات، مع الحرص على عدم تلوث البيئة أثناء عملية نقل المفروشات إلى قسم المغسلة المركزية.

الرابط المختصر -صحتك 24:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: