استشارات طبيةاهم الأخباركورونا الآن

خبير مناعة يكسف أسباب زيادة أعداد وفيات كورونا فى مصر

فوجئ الكثير من الاشخاص مساء امس الأحد، بارتفاع ملحوظ فى عدد وفيات فيروس كورنا، وذلك بعد ما اعلنت وزارة الصحة أنه تم تسجيل 1618 اصابة جديدة، ووفاة 91 حالة جديدة وهو يعتبر اكبر عدد وفيات منذ بدء تفشي الفيروس في مصر.

وفى هذا السياق كشف الدكتور مجدى بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية و خبير المناعة، عن أبرز الأسباب التى تؤدى إلى ارتفاع نسبة الوفيات إثر الاصابة بـ فيروس كورونا، ومنها:

-تدنى الوعى الجماهيرى والاستهانة بالفيروس والاستهتار بالتدابير الوقائية
-عدد الوفيات اليومية دليل على غياب إجراءات التباعد الاجتماعي.
-التأخر فى الوصول إلى المستشفى نتيجة الاعتقاد بأن أعراض الكورونا أعراض نزلة برد أو أنفلونزا
-الاكتفاء بالعزل المنزلى بالرغم من تدهور الأعراض خاصة الحالة التنفسية
-إهمال علاج المرض المزمن بالنسبة لكبار السن
-الوفيات تختلف حسب العمر والجنس و المرض المزمن الموجود قبل العدوى بفيروس كورونا فهى تزيد فى المسنين الذكور.
-نسبة الوفاة ترتفع فى حالة وجود مرض مزمن ، مثل أمراض القلب والأوعية الدموية والتي ترفع نسبة الوفيات إلى 13.2 %، مرض السكري يرفع نسبة الوفيات إلى 9.2 % ، أمراض الجهاز التنفسي المزمنة ترفع نسبة الوفيات إلى 8 % ، ارتفاع ضغط الدم يرفع نسبة الوفيات إلى % 8.4 ، السرطان يرفع نسبة الوفيات إلى 7.6 %.
-الفشل التنفسي الحاد بمعنى أن الرئة لا تضخ كمية كافية من الأكسجين في الدم أو قد لا تخرج ما يكفي من ثاني أكسيد الكربون.
-الالتهاب الرئوى، مما يجعل التنفس أكثر صعوبة ولم تكن أجسام المرضى قادرة على نقل الأكسجين إلى الدم للحفاظ على عمل أنظمتهم بشكل صحيح
-متلازمة الضائقة التنفسية الحادة ، يعاني الجسم من صعوبة في إدخال الأكسجين إلى مجرى الدم. يحتاج المريض إلى مساعدة ميكانيكية للتنفس مثل جهاز التنفس الصناعي حتى تتعافى الرئتين.
-إصابة الكبد الحادة تظهر الأبحاث أن المرضى الأكثر خطورة هم الأكثر عرضة لخطر تلف الكبد.إصابات الكبد الحادة وفشل الكبد من المضاعفات التي تهدد الحياة.
-مشاكل قلبية حادة وجد في الصين أن الذين تم إدخالهم إلى المستشفيات بعض مشاكل القلب قد ساءت بما في ذلك عدم انتظام ضربات القلب. كما وجد فى ولاية واشنطن أن مرضى الكوفيد-19 فى الحالات الحرجة الذين يعالجون في المستشفى لديهم أمراض قلبية. ولكن ليس من الواضح ما إذا كان الفيروس نفسه قد أثر على قلوب المرضى ، أو إذا كان الضرر حدث ببساطة لأن المرض تسبب في مثل هذا الضغط على أجسامهم بشكل عام.
-العدوى الثانوية بالبكتيريا من المضاعفات المحتملة ولكنها ليست شائعة في بعض الأحيان يصاب الشخص الذي يقاوم الفيروس أو يتعافى منه ببكتيريا العنقوديات والمكورات العنقودية .
-مضاعفات بالكلى
-تسمم الدم ، يحدث عندما يخفق رد فعل الجسم تجاه العدوى قد يكون قاتلا.
-التخثر المنتشر داخل الأوعية الدموية ، تتشكل جلطات غير طبيعية ، والتي يمكن أن تؤدي إلى نزيف داخلي أو فشل في الأعضاء.
-داء الربيدات حالة نادرة للغاية ، تنهار العضلات وتموت الأنسجة عندما تنهار الخلايا ، يغمر بروتين الميوجلوبين مجرى الدم، وربما يسبب الوفاة.

الرابط المختصر -صحتك 24:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: