الأخباراهم الأخبار

“أولادنا فى عنينا” توعي طلاب الفيوم بالوقاية من العدوى وتوقع الكشف على 699 طالب

بالتعاون مع مستشفى المعلمين ونيو هارت

 

واصلت مبادرة أولادنا فى عنينا التى تنفذها مؤسسة صناع الخير للتنمية والمصرف المتحد تحت رعاية وزارة التربية والتعليم حملات التوعية بطرق الوقاية من انتشار العدوى لطلاب مدارس محافظة الفيوم بالتعاون مع مستشفى المعلمين ونيوهارت، كما واصلات تنظيم قوافلها للكشف على عيون طلاب مدارس الفيوم والانميا والسكر والامراض الجلدية.

واكد هانى عبد الفتاح المدير التنفيذى لمؤسسة صناع الخير للتنمية إن التوعية تضمنت توعية طلاب مدرسة قوته الابتدائية بقرية قوته مركز يوسف الصديق بالفيوم بطرق الوقاية من مخاطر العدوى من خلال الشرح لهم عن كيفية الأهتمام بالنظافة الشخصية، ووسائل حماية الشخص من ان تنتقل اليه العدوى في حال اصابة طالب زميلة بامراض معدية وبخاصة امراض البرد والانفلونزا التى يكثر انتشارها هذه الايام مع بداية فصل الشتاء .

واضاف عبد التفاح ان اولادنا في عنينا قامت ايضا ايضا بتوزيع النظارات وعبوات أدوية للطلاب ممن لديهم امراض جلدية وعلى طلاب مدرسة قوته الأبتدائية القديمة بمركز يوسف الصديق بمحافظة الفيوم، مضيفا أن توعية الطلاب تتم بالإضافى إلى الكشف على أمراض العيون والأنيميا والسكرى والجلدية.

من جانبها اوضحت جيهان ابو حسين رئيس قطاع ايثار للمسئولية المجتمعية بالمصرف المتحد أن مبادرة أولادنا فى عنينا نجحت فى الكشف على 699 طالب وطالبه، بمدرسة قوته الأبتدائية القديمة، وتم توزيع 400 عبوة قطرات، وصرف 266 عبوة أدوية، وأخذ مقاييس نظارات ل 34 تلميذ، كما قامت المبادرة بالكشف على 25 طالبة وطالبة بمدرسة صديقة الفتيات بالقرية
واشارت جيهان ابو حسين الى ان اولادنا في عنينا نظمت ايضا قافلة بمدرسة الفقى الابتدائيه بمركز يوسف الصديق بمحافظة الفيوم، تم خلالها الكشف على 698 تلميذ في مجالات امراض العيون والانميا والسكر والامراض الجلدية ، وتم توزيع 480 عبوة دواء، بالأضافة إلى توزيع 284 عبوة دواء لعلاج الطلاب الذين يعانون من الأنيميا مع متابعته بعد انتهاء القافلة حتى يتم التأكد من علاجهم، كما تم تشخيص 36 طالب وطالبه يحتاجون إلى نظارات، وتحويل 2 لإجراء عمليات.

من جانبه اوضح الدكتور محمد ماهر المدير التنفيذى لنيوهارت أن تقديم توعية شاملة لطلاب المدارس يأتى إيمانا من مستشفى المعلمين ونيوهارت ومبادرة اولادنا في عنينا بضرورة الاهتمام بصحة تلاميذ المدارس حتى لا يعانى أحد منهم من بعض الأمراض التى تنتج عن العدوى والتى يكون لها تأثير كبير على التحصيل الدراسى لهم، مضيفا أن حملات التوعية داخل قوافل مبادرة أودنا فى عنينا تستهدف أولياء الأمور والعاملين بالمدارس لتوعيتهم أيضا بطرق الوقاية من مخاطر العدوى كما تتضمن أيضا تقديم شرح لهم عن الغذاء الصحى وأهميته فى الحفاظ على صحة أولادهم.

الرابط المختصر -صحتك 24:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: