استشارات طبيةاهم الأخبارسلامتك

تحليل الكورتيزول لتشخيص أمراض الغدة الكظرية

 

الكورتيزول من الهرمونات الهامة التى تنتجها الغدة الكظرية، وهى غدة صغيرة تقع فوق الكلى، ويقيس هذا التحليل مستوى الكورتيزول في الدم أو البول أو اللعاب، حيث إن نقصه أو زيادته يسبب اضطرابات فى الغدة الكظرية، من خلال سلسلة “اطمن على نفسك” نتعرف على أهمية تحليل هرمون الكورتيزول، وفقاً لموقع “Medlineplus”.

 

وهرمون الكورتيزول هو هرمون يؤثر على كل عضو ونسيج في جسمك تقريباً، حيث تلعب دورًا مهمًا في رد فعل للتوتر والاجهاد، مكافحة العدوى، تنظيم نسبة السكر في الدم، الحفاظ على ضغط الدم، تنظيم عملية التمثيل الغذائي أو الأيض.

 

واختبارات الدم هي الطريقة الأكثر شيوعا لقياس الكورتيزول، فإذا كانت مستويات الكورتيزول مرتفعة جدًا أو منخفضة جدًا، فقد يعني ذلك أنك تعاني من اضطرابات في الغدة الكظرية وهذه الاضطرابات يمكن أن تكون خطيرة إذا لم يتم علاجها.

أهمية اختبار الكورتيزول

يستخدم اختبار الكورتيزول للمساعدة في تشخيص اضطرابات الغدة الكظرية، وتشمل هذه الاضطرابات متلازمة كوشينج، وهي حالة تسبب في إنتاج الكثير من الكورتيزول في الجسم، ومرض أديسون، وهي حالة لا يصنع فيها الجسم ما يكفي من الكورتيزول.

لماذا أحتاج إلى اختبار الكورتيزول؟

قد تحتاج إلى اختبار الكورتيزول إذا كنت تعاني من أعراض متلازمة كوشينج أو مرض أديسون.

أعراض متلازمة كوشينج

-السمنة.

-ضغط دم مرتفع.

-ارتفاع نسبة السكر في الدم.

-شريط أرجوانى على المعدة.

– سهولة الإصابة بكدمات الجلد.

-ضعف العضلات.

-قد يكون لدى النساء فترات الحيض غير المنتظمة والشعر الزائد على الوجه.

الرابط المختصر -صحتك 24:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: