الأخباراهم الأخباركورونا الآنمجتمع الأطباء

دكتور محمد عبد الستار..رحيل هادئ لطبيب عظيم

كتب-هشام الهلوتى:

رحل عن عالمنا منذ ايام الدكتور محمد عبد الستار استشارى امراض الصدر ومدير مستشفى صدر العمرانية الاسبق متاثراً بفيروس كورونا اللعين.

كان رحيل الدكتور عبد الستار صدمة كبيرة لزملائه ومحبيه ومرضاه الذين كانت تجمعهم به علاقة مودة ومحبة نادرة ،فقد كان الدكتور عبد الستار خلوقا متواضعاً ،عف اللسان ومعروف لدى الجميع بطيبة القلب وسماحة الوجه،وكان مؤمنا بقضاء الله وقدره ولم يفكر فى اغلاق عيادته فى عز ازمة كورونا واشتدداد الوباء وظل يؤدى واجبه فى التخفيف عن المرضى ،ويشهد الله انه كان يعالج بعضهم احياناً مجانا او بنصف اجر تعاطفا مع حال الفقراء ،ومن رحمة ربنا به ان قضى اواخر ايامه فى مستشفى صدر العمرانية  الذى احبه وقضى فيه اجمل ايام حياته الى ان احيل على المعاش ،وظل خلال ايامه الاخيرة وسط تلامذته وابنائه بالمستشفى الى ان اسلم الروح، وقد كشفت هديل ابنة شقيقته على صفحتها عن سر الورقة التى كتبها قبل دقائق من رحيله ونعته بكلمة مؤثرة :

“ياحبيبي لاخر وقت مؤمن وموحد ب الله..مكنش عارف يتكلم تحت ماسك CPAP فجبتله ورقه عشان يكتب اخر حاجات كتبها قبل ميتحط علي جهاز تنفس صناعي
لله الامر من عنده…….قدر الله وماشاء فعل…..الحمد لله….ولاتدري نفس ماذا تكسب غدا ولا تدري نفس باي ارض تموت….واخيرا قال الشهاده اشهد ان لااله الا الله وان محمد رسول الله
يارب في الجنه ونعيمها”
الرابط المختصر -صحتك 24:
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: